توقعات كارمن شماس لشهر نيسان / أبريل 2015 – برج العقرب

arabhaz - كارمن شماس برج العقرب

توقعات كارمن شماس لشهر نيسان / أبريل 2015 – برج العقرب

(24 تشرين الأول – 21 تشرين الثاني)

قد يكون هناك بعض الإزعاجات مما يتطلب مضاعفة الحذر حتى لا تقع ضحية الحوادث او بعض الأمراض غير المتوقعة. مطلوب منك الوقاية يا عزيزي والانتباه الى صحتك وسلامتك.
بالإضافة الى ذلك من غير المجدي ان تتحدى بعض السلطات او بعض مراكز النفوذ، سواء في عملك او حياتك الاجتماعية، فالوقت غير سائح للانتفاضة والثورة والاحتجاج والمطالبة بحقوق من أي نوع كانت كما انه من الافضل تأجيل الأسفار في هذه الفترة.
الحركة تبدو سريعة وتتطلب المواكبة بشكل دقيق ويومي، ذلك لأن كوكب مارس/ آذار يواجهك ويطرح بعض التحديات ويثير بعض الاشكالات او نزاعاً مع جهة ما ومحاولة البعض تزكية الخلافات.
ترقب تعديلات في مجال مهني مهم وصدور بعض القوانين الجديدة التي يجب ان تتكيف معها، خاصة ان خسوفا يحصل في برج الميزان بتاريخ 4 ويتحدث عن قرارات عامة او حكومية او داخل مؤسستك تقلب بعض الأوضاع.
قد تسمع بخبر يخص احد المسؤولين او احد الوالدين او احد النافذين في مجالك المهني او الاجتماعي او الحزبي وبما ان الخسوف يحصل في برج الميزان الذي هو موقع الصحة والعمل والذكريات والماضي والأعداء المتخفين، فإن حقيقة ما قد تظهر للعلن او تنكشف خديعة ربما او امر لم يكن معلنا او خبث يصدر عن احد المدعين صداقتك وهذا ما يدفعك الى اتخاذ قرار وتحرير نفسك من هؤلاء.
ستكون في العمل تحت الضوء وعليك عدم قبول عروض ليست شفافة، والا فأنت معرض لبعض الفضائح التي يقصدها احد المحيطين بك.
عاطفيا:
تعيش حالة من التردد واللاستقرار، ويتكون لديك انطباع بأن احد المقربين يلعب دوراً سيئا او يخفي عنك امرا.. ولا تتسم تصرفاته بالشفافية .
هذا بالإضافة الى ضغوط تعيشها في مجالك الحميم وانسحاب من علاقة ربما، او ميل الى التعددية في علاقاتك ورفض الالتزام بعد تاريخ 12 على الأرجح، اذا تفضل قضاء الوقت مع الأصدقاء والاستمتاع باجتماعات مع الرفاق، وربما تنسحب من علاقة او تختار التعددية بدل الإلتزام.
قد يهتم بك عزيزتي العقرب معجب سري يتكتم على هويته ويغازلك دون الاعلان عن نفسه. كذلك قد يعود حبيب قديم لكسب ودك من جديد.
تتلقى عزيزي العقرب اشارات الحب الاعجاب التي تسعدك حتى ولو لم تتجاوب معها او لم تكن مستعدا للمبادلة.

http://www.arabhaz.com

نشر بتاريخ 05/04/2015

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *