قبل الارتباط .. أسرار الرجل والمرأة من برج الحمل

arabhaz- اسرار برج الحمل

عزيزتي حواء.. إليكِ سر الرجل من برج الحمل:

عزيزتي الأنثى الجميلة إذا كنت تحلمين بفارس يمتطى صهوة جواده ويحملك معه إلى دنيا الخيال ، أو إذا كنت تحبين الرجل السوبرمان الذي يصنع المعجزات ، أو إذا كنت تفضلين هرقل الشاشات السينمائية حين يلمع في السماء ، وينفجر في أعدائه كالإعصار ، ويخطف أبصار الجميع كالبرق ، فها هو خيالك قد تحقق أمامك ، إنه بكل بساطة الرجل الحمل .
أما إذا كنت من النساء اللاتي يفضلن الزواج المستقر في هدوء و أمان، فليس هذا بالطبع هو فارس أحلامك.

فأعلمي يا عزيزتي أن الرجل الحمل متقلب المزاج بأسرع مما تتخيلين، فقد يحدثك بحماس في أحد الموضوعات المهمة، ويعود بسرعة كالطير الحالم أمامك إذا شعر بالغضب منك أو مل مجلسك فما عليك سوى الرجوع إلى نقطة البداية.

وأنت تعرفينه جيدا فهو خيالي و مبدع ، والحياة معه عمل شاق ومضن، فإذا كنت ذات طبيعة هادئة متقوقعة ، فنصيحتي عدم الارتباط به ، فلن تستطيعي اللحاق به لأنه لا ينظر إلى الوراء ، ولسوف تفقدينه في طريق الحياة.

ولا تنسي يا عزيزتي أن الرجل الحمل حازم وواثق من نفسه ، متفوق على أقرانه وعلى نفسه أحيانا ، رابط الجأش ، صارم ، أناني ويحب أن تتحقق رغبته على الفور ، وإلا سوف تنطلق ثورته كالبركان ، كثير النسيان ، وأنت ذاكرته الحديدية التي يجب ألا تنسى, وسوف يعتمد على ذلك .

عزاؤك الوحيد في هذا الرجل الحمل أنه كريم إلى أبعد الحدود ، يتقاسم مع الناس ما يملك ، وسوف يفضلك على نفسه في كل ما يملك بشرط أن تملئي حياته بالحب ، فعلاقة الحمل بالحب مدهشة ، يحب بقوة وحرارة ، ولسوف تشعرين معه بأنك ملكة متوجة على عرش قلبه ، فهو مخلص في حبه لك ، ويعتقد بأن حبه هو الوحيد في الكون ، يعتبره أقوى من حب قيس لليلى ، كما يظن بأنه هو روميو وأنت محبوب جولييت ، وسوف يظل على هذه الحال في حبه بعنف ، وحذار أن تنهار قصة حبه معك ؛ فلو انهارت سينقلب كل حبه لك إلى كره ، وكره بعنف ، إذا تملكته الغيرة عليك فيجب الاحتراس منه ، فقد تصل غيرته إلى حد القتل.

والرجل الحمل مخلص لك حتى النهاية ، فإذا شعر بالفشل معك فسوف يلملم أشلاء هذا الحب ويذهب ليبحث عن مصدر إلهام جديد ، وعندما تسمعين منه كلمات العشق والشوق فاعلمي أنها كلمات تخص لحظة إطلاقها ، وقد يجن لو لم يستطع أن يجعلك محبوبته التي رسمها في خياله.

ومن الطريف أن الرجل الحمل يحب المرأة الغامضة ويفر من المرأة التي تكشف له أوراقها، ويحب في المرأة الإخلاص.

ومن صفاته أنه مستعد للإنفاق على حبيبته بلا هوادة وبسخااااء شرط أن يبقى حبها له فقط.

يجب أن تكوني رومانسية بالحد المطلوب وإلا سوف تجدينه حزينا مغتاظا، وفى النهاية سوف يتركك للبحث عن حبه المنشود.

ومن وجهة نظره بالطبع أنه لم ينقض عهده معك ، بل أنت التي تخليت عن وعودك ، فلم تكوني كالبلبل الصداح بصوتك الملائكي ، وقد كنت معه رتيبة ، حزينة ، متواضعة إلى حد لا يطاق ، فحاولي من جديد ، فرجل الحمل صبره بلا حدود ، وعلى استعداد أن يعود إليك بشرط أن تثبتي له أنك أحسن امرأة في العالم ، ولسوف يحدث هذا بأن تعتبري كل الماضي الذي بينكما كأن لم يكن ، و تذكري بأنك كنت السبب في كل ما حدث ، وهو غير مخطئ ، حينها يمكنكما أن تعيشا في سعادة.


 عزيزي آدم .. هل تعرف سر المرأة الحمل؟ سوف نخبرك به الآن

عزيزي الرجل الوسيم إذا رأيتها وهى تفتح الباب بنفسها ، أو وهى توقف السيارة التاكسي بالطريق لنفسها ، أو تنزع معطفها دون انتظار للباقة من يصطحبها في الحفل ، ثم تسحب كرسياً بيدها ، وتجلس عليه فاعلم أنك أمام المرأة الحمل.

فالمرأة الحمل لا تنتظر أي رجل، فهي تصارع في الحياة من أجل لقمة العيش، وتقوم بجميع الأعمال أفضل من رجال كثيرين.

وهى زعيمة وقائدة مسئولة تمسك بزمام الأمور ، وتقدم الاقتراحات والمشاريع.

تعجب بالرجل صاحب الشخصية المستقلة ، تراه أمامها لغزاً يصعب حله ، ولسوف تبدأ في مطاردته ، وهى معتزة بنفسها ، فلم يخلق بعد الرجل الذي لا يقبل نداءها .
وهي على قناعة تامة أنها المرأة الوحيدة في العالم المرغوب فيها من كل الرجال، وسيأتي ذلك الرجل واقفا بين يديها طالباً الصفح والحب.

المرأة الحمل ترى أن جميع الرجال منجذبون إليها ، ويتمنون مجرد ابتسامة منها ، ولكنها لن تمنحها إلا لذلك الرجل الذي تريده دون أن يبلغها ، فهي موهوبة ولا تهتم بكل التقاليد في المجتمع ، ولا تهاب الأعداء وستدافع عن محبوبها برباطة جأش ، بشرط أن يحارب هو العالم من أجلها ويركع على ركبتيه عند قدميها ، فهي امرأة قوية وموهوبة ونظيفة تعيد بناء نفسها ، إقامة مجدها إذا تهدم ، قادرة على المقاومة بأنوثتها الطاغية ، وتظهر إمكانياتها وكفاءتها الرهيبة إذا تطلب الأمر منها ذلك.

إذا أحبتك فاعلم أنها سوف تخلص لك روحاً وجسداً ، وفى أي حال من الأحوال ، فطبيعتها أنها لا تجمع بين عاشقين بقلبها في آن واحد ، ولكن عليك بدورك ألا تمنعها من عملها الذي تعشقه ، بل عليك أن تشجعها على الترقي في منصبها حتى إذا جمعت بينكما خلوة على أحد الشواطئ الجميلة وحدثتك عن قدراتها في عملها بين الرجال فلا تعنفها أو تزعجها بل شجعها على ذلك ، وعندئذ تحفظ لك مكانة أكبر في قلبها وتشعر بالسعادة منها في تصرفاتها المقبلة في الحياة.

المرأة من برج الحمل تحب مساعدة الناس وإهداء الهدايا للمحتاجين والمعاونة في فترات الشدائد ، فالحياة لديها ليست علاقات متبادلة ، بل امتلاك متبادل ، فالأكواب والملاعق بالمطبخ وأموالك في البنك وأحلامك وأصدقاؤك .. كل شيء يخضع للتبادل.

لا تحاول أن تخفى عنها سراً ، فإذا عرفته من غيرك فستنفجر غيظاً وتنقلب من قطة هادئة إلى نمرة متوحشة قد تفتك بك ، ولا تحاول أيضا أن تنتقدها على مظهرها أو ثيابها فأنت تعرف موقف الحمل من الملابس ، لا يهتم بذلك ، وعموما إذا حدث منك ذلك فثق أنها سوف تتقبل الأمر على سبيل الضحك ولن تعنفك أمام الأصدقاء ، ولكن لابد وأن تأخذ حذرك مما يحدث لك بالمنزل عندما ينصرف الأصدقاء.

المنزل بالنسبة لها عقاب لأن أعمال المنزل لا تستوعب مواهبها وإبداعاتها، وهى لم تخلق من أجل إنتاج الأطفال ، قد تمنح الدفء والشعور بالأسرة فحذار أن تمسك الجريدة وأن تتناول معها الإفطار فلا تنشغل عنها بالجريدة ، فهي ليست خادمة أعدت الإفطار .

حاول أن تبث لها مشاعرك وأحاسيسك دليل السعادة، فاستيقظ أنت مبكرا وأعد لنفسك طعام الإفطار، ولا تكلف نفسك مشقة الحديث. كلمة منك تظهر عدم ارتياحك لمظهرها سوف تجدها طوال النهار أمام المرآة أو تذهب إلى الكوافير لتنال إعجابك ، إذا حدثتها مثلا عن التسريحة الجميلة للسكرتيرة الخاصة لك بالمكتب فاعلم أنها سوف تزورك في مكتبك في هذا اليوم وبعدها تذهب إلى الكوافير لعمل نفس التسريحة ، بالطبع أنت تعرف تماما أنها في المساء سوف تطلب منك إقالة السكرتيرة من عملها.

http://www.arabhaz.com

نشر بتاريخ 06/09/2015

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *