• حلم في خصومه وقاعد في موضع ااحكام وهو الحاكم

    من كان في خصومة فرأى كأنّه قاعد في موضع الأحكام، وأنّه الحاكم، فإنّه لا يغلب، وذلك أنّ الحاكم لا يحكم على نفسه، لكن على غيره.


  • حلم الثياب الصوف للسلطان

    والثياب الصوف، كثرة البركة في مملكته، وظهور الإنصاف.


  • حلم رأى صدره تحول حجراً

    فإن رأى صدره تحول حجراً، فإنّه يكون قاسي القلب


  • حلم القاضي يزن الفلوس

    فإن رأى أنّ القاضي يزن فلوساً أو دراهم رديئة، فإنّه يميل، ويسمع شهادة الزور ويقضي بها.


  • حلم قاضي يجور في حكمه

    فإن رأى قاضياً معروفاً يجور في حكمه، فإنّ أهل ذلك الموضع يبخسون في موازينهم وينقصون مكاييلهم. فإن تقدم رجل إلى القاضي فأنصفه، فإنّ صاحب الرؤيا ينتصف من خصم له. وإن كان مهموماً فرج عنه وإن جار القاضي في حكمه، فإنّه إن كانت بينه وبين إنسان خصومة، فلا ينتصف منه.


  • حلم خاصم الامام

    فإن رأى أنّه خاصم الإمام بكلام حكمة، ظفر بحاجته،


  • حلم السائس النخاس اكل ديوان صاحب المال

    “والسائس رجل صاحب رأي وتدبير. ونخاس الدواب رجل يؤثر صحبة الأشراف على المال. ومن رأى كأنّه يأكل ديوان السلطان نال ولاية بلدة، لقوله تعالى: “” كُلُوا مِنْ رِزَقْ رَبِّكُم واشْكُروا لَهُ بَلْدَةٌ طيِّبَةٌ ورَبٌ غَفُورٌ “” .”


  • حلم التاجر يساير الامام

    ن كان تاجراً نال ربحاً


  • حلم قائما مع الامام

    فإن رأى نفسه قائماً مع الإمام ليس بينهما حاجز، ثم قام الإمام وبقي هو نائماً، دل على أنّ الإمام يحقد عليه. وإن ثبتت بينهما المصاحبة يصير ماله للإمام، لأنّ النائم كالميت، ووجود الميت وجود مال.


  • حلم الثياب القطنية للسلطان

    الثياب القطنية، ظهور الورع منه والتواضع، وقلة الأعداء ونيل الأمن ما عاش.


  • حلم ودخول الإمام العدل إلى مكان

    فإن رأى كأنّه دخل عليه، أصاب غنى وسروراً. ودخول الإمام العدل إلى مكان، نزول الرحمة والعدل على أهل ذلك الموضع ومكاشفة الرعية السلطان الجائر، وهن للسلطان وقوة للرعية.


  • حلم حمل إلى أمير أو رئيس طعاماً

    ومن حمل إلى أمير أو رئيس طعاماً، أصابه حزن ثم أتاه الفرج، أصاب مالاً من حيث لا يرجو.