مفاجآت في توقعات مايك فغالي 2018

مايك فغالي هو عالم فلكي لبناني ومتنبئ شهير في العالم العربي وفي الشرق الاوسط ، ويتمتع العالم الفلكي فغالي بشهرة كبيرة في الشارع اللبناني والسوري وبعض من الدول العربية الأخرى، وذلك لما يدلي به من توقعات تصح في غالب الاحيان ، والكثير من الأشخاص حول العالم يتابعونه، لما يقدمه من تنبؤات مستقبلية واقعية بعض الشيئ، ولهذا تمكن هذا العلامة الفلكي من جمع الملايين من الأشخاص لوثوقهم به، وفي هذا المقال جمعنا لكم أبرز توقعات العالم الفلكي مايك فغالي لبعض من الدول العربية لعام 2018.
حيث أفصح خبير الفلك اللبناني “مايك فغالي”، عن بعض توقعاته للعام القادم 2018، بعد استضافته على محطة الـOTV في برنامج “يوم جديد” حيث توقع ان العام الميلادي الجديد 2018 سيكون عاما سعيدا للبنان.
وكذلك أطل اللبناني مايك فغالي عبر قناة سما الفضائية ليعلن أبرز توقعاته للعالم الغربي و العربي بشكل عام و لسوريا بشكل خاص , وإليكم أبرز توقعاته لعام 2018

  • في نهاية العام القادم سيصبح هناك “جامعة الشعوب العربية”، بدلاً من “جامعة الدول العربية” الحالية.
    وقال فغالي، انّ الشعوب لها كلمتها، معتبراً أن قرار الرئيس الأمريكي دونالد ترامب بشأن القدس لا يعدو كونه “هرطقات”.
  • إن الصهاينة قريباً إلى زوال، مشيراً إلى أن الجدار الذي يحاصر القدس المحتلة الآن هو بداية لزوالهم.
  • من المتوقع أن يعمّ الحداد أوروبا بعد اغتيال شخصية سياسية كبيرة العام 2018.
  • لبنانياً، توقع فغالي أن يشهد العام 2018 ارتياحاً مادياً للشعب اللبناني، كما اعتبر ان العام الجديد هو عام سعيد علىى لبنان وسوريا وفلسطين.
  • بالنسبة للسعودية قال إن ما شاهده العالم في السعودية مؤخراً، سيتكرر في الإمارات، واصفاً الوضع بأنه خطير!.
  • توقع فغالي ان يتم مصالحة لبنانية- لبنانية ويتم لقاء كبير بين الامين العام لحزب الله السيد حسن نصر الله و رئيس الوزراء البناني سعد الحريري.
  • توقع انه في عام 2018 ان يطرح البحث الجدي لانفصال أمريكا والا يستطيع الرئيس الاميركي دونالد ترامب اكمال مدته الرئاسية وان يستمر العد التنازلي للقوة الاميركية.

فهل تصح مثل هذه التوقعات ؟ ام يصح ان نقول: كذب المنجمون ولو صدقوا .
وإليكم مجموعة أخرى من توقعات مايك فغالي 2018 الخاصة بسوريا:

  • وفد سعودي سوف يطلب المجيء إلى دمشق ولكن لن تتم الأمور ، والسفارات تفتح أبوابها
  • شركات كبرى تدخل الى سوريا و الازدهار مقبل
  • شبه انتفاضة جديدة سوف تحاول ان تبصر النور و لكنها سوف تفشل لانها  ليست طبيعية و سرعان ما تنتهي
  • سوريا تدريجيا تعود الى عرين الوطن ، والتنحي لا يعني التخلي و صندوق الاقتراع هو الحكم في سوريا 2018 .
  • في 2018 مرحلة من الحداد العام و مرحلة اخرى من حداد لمجلس الشعب
  • الأزمة السورية الى انتهاء و بسط السيطرة على جميع الأراضي السورية
  • تفجيرات و دماء أبرياء تسيل ، وفي محافظة إدلب سيكون هناك نار آتون ومن لا يسلم نفسه لن يبقى على قيد الحياة
  • عفو عام شامل قريبا جدا في سوريا
  • حلب تكون بوابة الشرق و هي ستكون القوة العظمى بوجه الجميع و خاصة بوجه تركيا ومنعها من التمدد الى الداخل السوري
  • الدولة العثمانية الى زوال ، والاحتلال التركي في سوريا يضرب مثله مثل اي ارهاب و سوف تشتعل الحدود
  • توسيع كبير للموانئ في الساحل السوري ليقدر على استيعاب البواخر الكبرى ، والوضع الاقتصادي جيد جدا في النصف الثاني من عام 2018
  • زيادة على الرواتب تفوق 50%
  • بالنسبة للسياحة : الفنادق ممتلئة في القسم الثاني من عام 2018
  • التجارة العربية تعود و العملة تعود الى التوازن
  • انهيار حاد بالدولار عالمياً ، والليرة السورية تعود الى عز مجدها و حتى لو صدرت ورقة ال 5000 ليرة لا تخافوا و هي لتسهيل الامور فقط

توقعات متفرقة لمايك فغالي لعام 2018 :

  • توقع فغالي ان يتم مصالحة لبنانية- لبنانية ويتم لقاء كبير بين الامين العام لحزب الله السيد حسن نصر الله و رئيس الوزراء البناني سعد الحريري، مشيراً إلى لقاء قمة أكبر سيحدث بين مصر وسوريا في العاصمة دمشق.
  • توقع أن يشهد العام 2018 على الصعيد الإقتصادي في لبنان انتعاشة “جيدة جداً”، وأن يصدر قرار لبناني نهاية العام “بالمعاملة بالمثل” على صعيد دول العالم، وقرارات “ترد لبنان الى الخارطة الصحيحة”.
  • توقع أن تتفاجأ الشعوب العربية برحيل حاكم أو رئيس أو ملك، مشيراً إلى أنه لن يكون من الرعيل القديم، وهو من جيل الشباب.
  • توقع أن تبدأ الولايات المتحدة الأمركية البحث الجدي بالإنفصال، وأن يحدث استفتاء للإستقلال في أواخر عم 2018، وان لا يستطيع الرئيس الاميركي دونالد ترامب اكمال مدته الرئاسية.

والآن نترككم مع فيديو للقاء مايك فغالي مع قناة سما الفضائية :

http://www.arabhaz.com

نشر بتاريخ 01/01/2018

ردان على “مفاجآت في توقعات مايك فغالي 2018”

  1. يقول غسان:

    مشكلة مايك فغالي انه فلكي السلطان مثل مشايخ السلطان
    فهو يخلط التوقعات بسياسة الحكومة التي تدفع له لكي يقول كلام السلطة الموجه للشعب على شكل توقعات !
    يعني جزء كبير من توقعاته هي كزب فقط لتخدير الشعب السوري ودعم النظام
    السنة الماضية توقع ان ينخفض سعر الدولار الى ما دون ال 300 ليرة ولم يحدث ذالك !!
    الآن يقول حتى لو صدرت ورقة ال 5000 ليرة لا تخافوا ؟؟
    هذا معناه ان العملة السورية الى تضخم متصاعد وليس تحسن اقتصادي !

  2. يقول ياسر:

    ماهي ديانة مايك فغالي هل هو مسلم ام مجوسي

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *