الفلك يساعدك في البحث عن الحب الحقيقي

من منا لا يبحث عن الحب الحقيقي والسعادة الحقيقية؟، فقد نجد في هذا العالم الواسع الكثير من الأشخاص يسعون للقاء الحب الذي يكون بالنسبة لهم حب حياتهم الأبدي، ولكن القليل منهم يصلون إلى حبهم، فقد يصل الكثيرون إلى ما يسمونه بالحب، لكنه في الحقيقة ليس حبا حقيقيا شاملا، بل هو مجرد راحة في العواطف أو اندماج من نوع واحد إما فكري أو عاطفي، ولكن الذين يصلون إلى ما يسمى بالحب الحقيقي يكونون قد عانوا الكثير ليصلوا لهدفهم.

الحب الصادق كيف يكون

الكثيرون يريدون أن يعرفوا معنى الحب الحقيقي باختصار !! وهنا يجب أن نعرف الحب الحقيقي بأنه توافق كلي وبلا حدود في مشاعر الطرفين وعقولهم وطباعهم، وبالتالي فهو الشعور الحقيقي بالإنتماء والروح الواحدة، فإن وجدت الروح التي تشبهك ووتينك فهو توأم الروح والحب الحقيقي الذي تستطيع أن تكمل معه مسيرة حياتك، ولو اعترضتك بعض الصعوبات التي ستتلقاها مع حبيبك، حيث يكون الحب السرمدي الذي يمكن أن تتحدى به الكون والذي قد يسبب لك في بعض الأحيان وجعا داخليا لكنه لذيذ.
بعض الأشخاص قد يمرون بتجارب عديدة ومتنوعة ولا يصلون إلى الحب المثالي والحقيقي في حياتهم لأنهم قد أخطأوا في فك طلاسم هذا الحب وفشلوا بالإنتماء الروحي، لذلك فعليهم أن يفكروا ويحسوا معا قبل الارتباط او الاختيار.

علامات الحب الحقيقي

  • التجربة الفاشلة لا تعني الفشل الكلي، بل هي نجاح بحد ذاته، لأنك في كل مرة تفشل تنهض وتقوى وتتعلم من اخطائك، فتصبح في كل مرة جديدة قادر على أن تكشف الخداع والمكر وأن تقرأ الطرف الآخر وكأنه صفحة بيضاء أمامك، فتعرف كيف يجب أن تتعامل معه، وذلك انطلاقا من تجارب سابقة، وأن لا تكون ساذجا بالعلاقة وتعرف ماذا يريده منك الطرف الآخر وما هدفه وإلى ماذا يسعى، الأمر الذي يصل بك في النتيجة أن تعرف منذ بداية العلاقة فيما إذا كانت علاقتك به مستمرة أو فاشلة.
  • عليك إذا أن تتعرف في البداية على الطرف الآخر، فتعرف ما يحب وما يكره، وتصرفاته وأحاسيسه، وهل يشبه روحك، وهل هو قادر على العطاء، وهذا كله من خلال التجربة.
  • أحيانا لا تستطيع أن تجد حب حياتك الذي تعتبره جزء لا يتجزأ من روحك أو أنك في العديد من التجارب قد تغفل عن بعض الأمور التي يجب أن تكون في حبك لتستمر وتعيش قصة حبك مدى الحياة، فتخطئ في الاختيار، وقد تمر أيضا ببعض الظروف التي تجعلك تعشق بكل شغف وتتعلق بالشخص الذي سميته حبك الحقيقي، فتكتشف في النهاية أنه ليس المطلوب، فتنصدم نفسيا فتكره الحب الحقيقي على حد تعبيرك، وهذا نابع من عدم فهمك للطرف الآخر الذي لا يمثل في الحقيقة حبا لك، بل هو غلطة عمر وخطأ في الاختيار.

علاقة الحب الحقيقي والابراج

قد يساعدك الفلك في معرفة التوافق بين الأبراج، وتقبل كل برج لآخر وتوافقه معه واندماجه به، وصفات كل برج، فالفلك علم واسع وممتع ومفيد، قد يبين لك أن التجربة خير برهان، فلتسطيع أن تميز و تفرق بين ما هو خير لك أم لا عليك بالتجربة البناءة، فتجرب بعض الأمور والعلاقات، ولابأس أن تفشل ولكن عليك بتوخي الحذر وأخذ العبرة فنحن نجرب لنستفيد، وقد يخطئ المرء أكثر من مرة، ولكنه يتعلم من أخطائه، فما عليك إلا أن تجرب لتستفيد لا لمجرد التجربة والتسلية، فهذا عمر وإيجاد الحب الحقيقي ليس بالأمر السهل.

نعلم جميعا حجم المعاناة في إيجاد الحب الحقيقي المتوافق مع الروح والمشاعر، لذلك علينا تسليط الضوء على بعض الأسس والقواعد التي إذا مشيت عليها والتزمت بمضمونها تصل إلى وتين روحك وكذلك قد تساعدك ابراج 2021 في معرفة حظك في الحب والزواج.

سنتناول في موقع الابراج العربي الاول ارب حظ كل برج على حدى في صفاته وما يوافقه من حبيب ونبدأ

برج الحمل والحب الحقيقي :

  • ترددك الدائم وخجلك الشديد وخاصة في طرح بعض المواضيع الحساسة ولا سيما بين الأصدقاء قد تؤدي بك إلى الخسارة نوعا ما، لأنك من خلال مسيرة حياتك قد تحتاج إلى الجرأة في اتخاذ القرارات أو الإقدام مع كيفية التصرف في الأمور، فهذا هو ما يؤخر أعمالك عزيزي الحمل.
  • فما بالك إن وجدت الحب الحقيقي وطار من يدك ولم تحسن أن تلقي بيديك لتلتقطه فيطير العصفور من يدك ستحزن؟ أم ستنتظر عصفورا آخر يمكن مع مرور الزمن أن يقف على كتفك؟ ومع كل هذا فلن تلتقط العصفور الآخر طالما أنت متردد وخجول.
  • عزيزي الحمل عليك أن تكون مقداما في بعض الأمور و جريئ في طلب التحدث لمن يكون مرجحا أن تصفه حبيبا، فلا تضيع الفرص من يدك وبادر، فالمثابرة نصف الحلول لأنك قد تجد الشريك وتعيش تجارب متكررة وقد يكون هو الشريك المريح والذي يوافق روحك وطبيعتك ولكنك تتردد الأمر الذي يدفع بالطرف الآخر إلى تركك أيضا، فإن لم تبادر وتحاول وتلمح فما فائدة حبك؟
  • فهل من المفروض لنحصل على حب حياتنا أن ننظر إليه بحب فقط ونحس في داخلنا بشعور الحب والمودة؟ لا طبعا فللحصول عليه يجب أن نقدم كل ما عندنا ويقدم كل ما عنده، فاستغل الفرص، ولا تدع الظروف تلعب بك بل أنت الذي يجب عليك أن تخلق جوا من تقريب وجهات النظر والخوض في الأعماق كي لا تخسر حبيبا وتخسر فرصة العمر معه.
  • ولابأس من أن تعيش تجاربك بكل انطلاقة دون خوف من المستقبل، لأن المستقبل المشرق سيكون بعد خوض تجاربك المتكررة لتحصل على الحبيب المنتظر والذي يكون لك حبا حقيقيا وغير نادم عليه، فما من ناجح في حياته وعمله وعاطفتة دون تجارب.

برج الثور والحب الحقيقي :

  • اللهو والتسلية هواية مؤكدة لك يا مولود الثور، فأنت تحب التمتع بحياتك بشكل كبير، وعلاقاتك متعددة وتجاربك كثيرة، ولكن يجب عليك أن تتألم كي تتعلم، ولكي تتألم أيها الثور عليك أن تحس بروحك لابجسدك، فما من حب روحي إلا ويكون باقي وما من حب ملموس حسي إلا وينتهي.
  • نعم فالجسد متعة وجمال والله يعشق كل جميل، ولكن الجمال في الروح لأن جمال الجسد إلى زوال وجمال الروح أبدي وسرمدي، وبهذا يختلف الحب الحقيقي عن الحب العادي الذي هو مستهلك وغير مميز فالجميع قادرون أن يعشقوا الأجساد والنادر من يتوصل إلى الحب الروحي والعاطفي.
  • عليك أن تبتعد يا مولود الثور عن نزعاتك ورغباتك لترتقي بطريقة حبك إلى ما هو أسمى وإلى تقديس الروح والتعامل مع مشاعر الأشخاص لا أجسادهم وتصرفاتهم البالية والمتجهة إلى زوال. لأن تفكيرك بهذه الطريقة، وإحساسك باللهو والمتعة حتى مع حبيبك يجعلك إنسان غير حقيقي، ولا صدق في مشاعرك، مما يسبب لك الفشل في علاقاتك وخاصة علاقتك بالحب والحبيب.
  • أما إذا كنت قد انطلقت بأفكارك هذه مما يقدمونه لك الآخرون، وما يقدمه لك الطرف الآخر من حب حسي وجسدي، حيث تبادله نفس الطريقة أو من لهو الطرف الآخر بمشاعرك واللعب بأعصابك واستغلال حبك له بهذا الأسلوب ليصل إلى غاياته، فعليك الانتباه جيدا لأنك بذلك ستفشل بالعلاقة الغير قائمة على أسس متينة.
  • وعليك أن تفتح صفحة جديدة وتأخذ بعين الاعتبار في البداية ابتعادك عن الإنصياع لرغباتك ورغبات الطرف المقابل، والذي ينهي العلاقة بانتهاء الرغبات والعمل للوصول بعلاقتك إلى مرحلة سامية تجلب لك السعادة السرمدية والحب المثالي المقدس وأنت قادر على هذا إن وضعت قواعد الحب الصادق أمامك ومشيت عليها فستجد حبيبك الذي ما إن تجده لتعلقت به إلى حد كبير.
  • أصبحت ترى كل علاقاتك ذوات الرغبات والشهوات هي علاقات فارغة غير مجدية، وأن حبك الحقيقي هو حبيب روحك فقط، فعليك أن تسعى جاهدا لإيجاد الحب بالطريقة السليمة والصحيحة ولو تكررت التجارب التي قد تستفيد منها ولكن بطريقة غير متبذلة.

برج الجوزاء والحب الحقيقي :

  • يقولون أن العين مغرفة الكلام، وأيضا فالأذن تعشق قبل العين أحيانا، لذلك عزيزي الجوزاء أنت من الأشخاص اللماحين وتفهم بالإشارة لأنك لبيب واللبيب من الإشارة يفهم، ولكنك في بعض الأحيان عليك أن توجه تركيزك لأمور قد تتناساها أو تهملها مع أنك تراها.
  • من خلال سعيك للحب الحقيقي و الذي هو نابع من إقتناعك التام بوجوده أمام نظرك عليك أن تنتبه فقط إلى محيطك وتركز فيما يحدث وانتبه إلى دلالات الحبيب بالعيون والنظرات أو بسماع الكلام الجميل والدال على الحب، ولأنك دائما كثير الصداقات وزملاء العمل، فلا تتواجد وحيدا، فقد يعتمد بعض الأشخاص من حولك إلى إغراءك بالكلام أو بعض نظرات الإعجاب، وقد يكون من بين هؤلاء جميعهم شخص يدق له القلب فتسعد بحبه ويتناغم قلبك مع موسيقا روحه.
  • أنت محط إعجاب للجميع الذين يتطلعون يكل إحساسهم نحو الارتباط بك، ولكنك لا تعير هذا الأمر من الاهتمام، فدائرة محيطك هي البيئة والمكان المناسبين لإيجاد حبك الحقيقي الذي كنت تبحث عنه، لترى حبك الصادق قد جاورك .طويلاً ولم تنتبه له إلا بعد التركيز بتصرفاته وإقباله تجاهك.
  • كما أن عليك أنت أيضا أن تبدي بعض المشاعر لأصدقائك الذين تعتبرهم مقربين جدا، فقد تجد حبك بالمبادرة أيضا وبعض التلميحات التي قد تشجع الطرف الآخر على طرح إشاراته وإغواءك.
  • إنه الحب الحقيقي يطرق أبوابه وقريب منك جدا، فحاول أن تهتم للإشارات والدلالات اكثر لأنها فرصة العمر أن تجد حبا حقيقيا لا عاديا، والفرصة الأكبر والأجمل أن يكون حبيبك الأبدي هو في البداية صديقا، فإذا اجتمعت الصداقة والحب في شخص واحد تكون قد اختصرت تعب سنين، وبدأت بقمة الراحة والإنفتاح.

برج السرطان والحب الحقيقي :

  • ليس كل ما يبرق ذهبا عزيزي السرطان، فلا تنخدع بما تراه، وتعمق أكثر في الأشخاص، فحنانك وعاطفتك قد تأخذك إلى مكان بعيد، فحاول أن يكون هذا المكان عالما جميلا تجد فيه الحب الحقيقي، فأحيانا ومن خلال ما تراه أمامك من جمال المنظر قد يغريك ذلك فتمشي وراء رغباتك اللامتناهية الأمر الذي يجعلك تصل إلى طريق مسدود، لأن ما تراه أمامك من جمال وما يمنحك الفرحة قد يكون مزيفا وبعيدا عن الحقيقة وعن الاستمرارية.
  • تمهل وتفكر جيدا بالاختيار، ولا يكن هدفك فقط ما يبدو لك خارجا، فالمظاهر المحسوسة الجميلة قد توقعك في شر جمالها، فتسير نحو الجمال بعيدا عن المضمون والتعمق، ولا تستهين بقدراتك في نصب شباك الحبيب ولكن أيضا عليك ألا تستهين بتصرفات الآخرين، فيوهمونك أنهم حبك الحقيقي في الوقت الذي يكون حبا زائلا.
  • بين المزح والجد شوط بعيد وبين الصح والخطأ مسافة كبيرة، فيجب عليك أن تبني معرفتك بالأشخاص على أسس صحيحة وبناءة للأفضل، لأنك أمام قرار بالاستمرار وراحة في إيجاد التوأم الذي يماثلك بحنيته وعواطفه الرائعة أم التوقف والرجوع وصدمة أخرى من صدمات حياتك. يجب عليك أن تجد في حبك الحقيقي ما تحبه وما يعيش داخلك ليتغلغل في الأعماق ولا يكون سطحيا.
  • ستجد أن الحياة ليست لعبة بل جدية في التعامل وجدية في الحب عندها ستجد الحب الملازم لحياتك، والذي سيكون دافعا لك نحو الأمام وتحقيق كل ما تتمناه بحياتك، إذ أن الحب إما أن يدفعك للتقدم أو أن يكسرك لتتراجع نحو الخلف، فكن متيقظا عزيزي السرطان ذو الإحساس المرهف والحنون.

برج الأسد والحب الحقيقي :

  • حبك لن يأتي وليد لحظته عزيزي الأسد، ولن تجده إلا بعد أن تبحث عنه، رغم قوتك وجرأتك وإعجاب الآخرين بك وبأفكارك و روح الدعم التي تتحلى بها، إلا أنك في بعض الأوقات قد تتأخر عن بحثك بما يهم حياتك، كتأخرك في البحث عن حبك الذي هو مفتاح نجاحك وتطورك.
  • لا تنقصك المبادرة والإقدام وقدرتك على حل مشاكل الآخرين لذلك عليك أيضا أن تظهر مهاراتك بحل مشكلتك الأساسية وهي أن تجد حبا حقيقيا لك، وأن تتناغم معه ومع مشاعره، فالحل بين يديك أيها المقدام.
  • الجراة والبوح هو أول الحلول، فعليك أن تبدي إعجابك بمن تجده أهلا لتنصيبه حبيبا وأن تبرز كل قدراتك ومهاراتك المعروف بها والتي هي جزء من صفاتك الأساسية، فالأسد يحتاج لبوة تشبهه كما اللبوة تحتاج لحماية أسد، فالفكرة هي بالتوافق بينكما والبوح بما تتمناه وما يعجبك من الطرف الآخر، فلا تنقصك الوسيلة.
  • قادر أنت على استعمال شتى الوسائل كأن تعزم الطرف الآخر أو أن تخلق مناسبة لتفاتحه أو أن تتخذ أساليب غير مباشرة لهذا، فطريقتك بالتعبير للطرف الآخر هي التي ستحدث لك الفرصة المناسبة، فتجد الحبيب الذي تتمناه ذاك الحبيب الأبدي.

برج العذراء والحب الحقيقي :

  • من أهم الصفات التي تميزك أيها العذراء خلق الحوارات مع الآخرين والخوض في التفاصيل. الأمر الذي يجعلك متمرس في الإلقاء والتحاور وإخراج النتائج بكل سهولة، فعندها تجدحبيبك المنتظر.
  • عليك أيضا أن تحاور بكل شفافية ووضوح، إذ أن الحديث يخلق معه أفكارا بناءة ويساعد في الحلول، وسماع رأي الطرف الآخر قد يؤدي إلى الإعجاب المتبادل ورسم.مستقبل مشرق، واعتمادك الوضوح والعفوية و الصدق في الكلام يجعل من علاقتكما العلاقة الأسمى، فحبل الكذب قصير، وأنت لاتحب الكذب في علاقاتك مع أصدقاءك، فكيف إذا كان الحبيب الذي هو جوهر علاقاتك؟.
  • كما أن التعمق في مشاعر الآخر والوصول إلى حقيقته تجعلك تتأكد من إعجابه وتوافقه معك أم لا، فعندما تكون واضحا وصريحا تميز بين زيف المشاعر وقوة صدقها، وبذلك تكون قد توصلت للنتيجة الأكيدة، فالكلام المعسول مكشوف بالنسبة لك والكذب واضح والمشاعر المبطنة تحت مصلحة واستفادة تكون واضحة أيضا، فعليك أن تميز باعتمادك الصدق مع الطرف الآخر والجدية في التعامل والحوارات البناءة التي تكشف كل غطاء.

برج الميزان والحب الحقيقي :

  • فكرة الارتباط والزواج هي خارج نطاق تفكيرك عزيزي الميزان، فأنت تحب الحرية ولا تستطيع أن تتقيد أو تلتزم بأحد، فأنت تكره المسؤولية الدائمة لأنك إذا قمت بعمل وأتعبك، فإنك تتركه لتخلد للراحة دون أي مشكلة، فأنت نرجسي الهوى، حيث أن راحتك أهم من أي أمر وما يجلب لك الفائدة هو ما تفكر به و أما ما تراه أمرا عاديا لا منفعة له فيمكن تأجيله، ولكن السؤال هل هذا ينطبق مع حبك الحقيقي؟ فإن كان الأمر كذلك، فأنت مخطئ جدا يا مولود الميزان، فالعدل الذي تتصف به يجعلك توازن أمورك وأفعالك، فلا تجعل مغامراتك الشخصية وحبك للتنقل بين الآخرين وعلاقاتك المتكررة تذهب بك إلى إبعاد فكرة الارتباط، لأنك ستصبح وحيدا في النهاية، وقد تخسر فرصا كثيرة لإيجاد حبك الحقيقي وعندها لن ينفعك الندم.
  • نظم كل شي أيها الميزان العادل، فعلاقاتك العاطفية ومغامراتك لها وقت محدد تنتهي بوجود حبك الأبدي وتوام روحك..صحيح أنك تتعمق في الاختيار وتبحث كثيرا ولا شيئ يعجبك.إلا ما ندر، ولكنك قد تجد حبا حقيقيا يعطيك الراحة والأمان دون وجود الصفات بأكملها، فلا شيئ كامل فالكمال لله وحده، فسارع وبادر لإيجاد حبك ولا تطلق أحكاما قد تجعلك وحيدا يوما ما.

برج العقرب والحب الحقيقي :

  • حساسيتك العالية وقلبك الجميل المحب وحنانك اللامحدود هم أسرار وقوعك في الحب، فأنت من الأشخاص ذو العلاقات الكثيرة والمتعددة وخاصة في الصداقات، وما إن وجدت في جو معين إلا رسمت ابتسامة رائعة ومشاعر خفية.
  • مولود العقرب لديك سحر وبريق في العيون وطلة ساحرة ونظرة براقة وإحساس عالي، قد تظهره بالمصافحةاو بلمسة اليد، فتخرج بأجمل إحساسك كل الموسيقا التي تعيشها بشعورك بقلب الطرف الآخر. فيا لروعة الإحساس ويا لجمال القلوب! فإيجادك للحب والحبيب ليس بالأمر المستحيل، لأن الطرف الآخر سيلجأ للبوح بالكلام والهمسات، وسينتقل بإحساسه العالي وميله نحوك من خلال لمسات يدك في السلام والاهتمام الزائد به، حيث تكون طلباته أوامر والحديث المتكرر عنه، وعن إنجازاته مع قبلات العيون التي في كل مرة يتحدث بها مع الحبيب يجذبه بعيونه فيأخذه إلى مسرح الحب و الإنسجام والتلاقي.
  • ليس بعيدا أن يكون حبيبك بقربك وأنت منتبه له وتبدي له نظرات الحب والحنان دون أن تتأكد من أنه حبك الحقيقي، فهو شعور خفي قد لا تدركه بداية، ولكن مع مرور الوقت يتأكد أنه الحب الملازم لحياتك وقلبك وروحك، وخاصة عندما تلاحظ تناغما في النظرات والأفعال واللمسات، وقد يكون بغمزات العيون والتواصل عن طريق النظر والتخاطر الذي يدفعه في النهاية للاستسلام والتسليم بأنه حبك الحقيقي، ورفع الراية البيضاء أمامه.
  • ما من حب يقع بين طرفين إلا وكان أحدهما ينتظر أن يبادله الآخر، فالجراة تأتي من أحدهما والمتابعة من الطرف الآخر، فعليك أن تبادر بمشاركة الحبيب لأن الحب ليس موجود في كل مرة و في كل تجربة، فمن بين التجارب المتعددة هو حب وحيد ستلتقي به، يكون الحب الذي تواجه به الدنيا بأسرها، فلا تهمل فرصة حياتك.

برج القوس والحب الحقيقي :

  • عزيزي القوس عفويتك وسهولة تعاملك وعدم تعقيدك للأمور في علاقاتك وقربك من الأشخاص بشكل جيد والتعمق بتفاصيلهم وإيجاد الحلول المناسبة لهم والبعد عن التصنع والمظاهر الكاذبة، كل هذا هو سر جاذبيتك، والتي تجعلك محط أنظار الجميع، ومركز لالتقاء أفكارهم، والذي يشكل لهم إعجابا بشخصيتك الغير متصنعة، والقائمة على البساطة والسلاسة.
  • فهذه طبيعة حقيقية موجودة في شخصيتك، تعطيك القدرة على أن تتعرف على أشخاص كثر، وأن تميز من بينهم الحبيب الذي يشبهك، وذلك لأنه ليس كل لأشخاص المحيطين هم المتوافقين معك تماما، فيمكن أن يعجبون بك وبأسلوبك، ويبددون الاهتمام، وتكون بالنسبة لهم أنت الطموح والهدف، لأنهم يتمنون شخصا يحمل نفس صفاتك، إلا أنك قد لا تعجب بهم.
  • فأنت أيضا لديك بعض الصفات التي تفتقدها فيهم، لذلك مولود القوس عليك التفصيل في الأمور كعادتك، والخوض في بحر أعماق الأشخاص واختيار الموافق لك والصادق الوفي وتمييزه عن الممثل الذي يبرز لك أحلى ما عنده، وليس غريب عليك أن تميز بين النوعين لأن تجاربك متكررة وتتعمق في علاقات الصداقة والعلاقات الإجتماعية والأسرية.
  • اختيار الحبيب ليس قرارا اتخذته ويجب أن تكون على قد المسؤولية فحسب، بل يجب أن يكون القرار الصائب المريح لك، وحينها لا تزعجك المسؤولية أبدا إذ أن ما يريحك ستفعله، فالحبيب عندها سيكون مصدر الراحة والاستقرار.

برج الجدي والحب الحقيقي :

  • رب صدفة خير من ألف ميعاد.أحيانا وعلى غير تنظيم وتحضير يأتي لنا القدر بصدفة تغير حياتنا، فتكون سعدنا أو تعاستنا، فهنالك صدف في الحياة و مواقف لم تكن منتظرة قد تسعد قلوبنا وتكون لنا الفرج الذي يحملنا معه لنحلق في أعلى القمم، ونعيش الحياة كما نحلم، والصدفة قد تكون في العمل أو في الصداقات، وقد تكون في الحب والعاطفة، وما أجملها من صدفة تلك التي تحول حياتنا الهامدة التي لا معنى لها إلى حياة ملؤها الحب والرومانس والنشاط!.
  • عمل الإنسان لا يكفيه ليكون موجودا، بل الحب وإحساسه بأهميته لأطراف يحبونه و يحبهم هو الأهم، ومع عدم إيمانك بالصدفة عزيزي الجدي فقد تفوت عليك فرصا كثيرة قد تكون نقطة انعطاف بحياتك وتغيير مسارك نحو الأفضل، فوصولك لتجد الحبيب قد لايتم عن طريق ترتيب الفرص وعلاقات الأهل والأصدقاء، ومعارف الأشخاص، بل قد تكون الصدفة الوحيدة التي تأتيك كنجمة لامعة في السماء تشرق حياتك وتنور طريقك، فيصبح العمل أحلى، والسهر والمتعة في الحياة أحلى و أحلى.
  • لذلك عزيزي الجدي قد تأتيك فرصة لن تتكرر هي ما تسمى فرصة الحب، فعليك أن تكون متيقظا ومراقبا وصول هذه النجمة إلى عالمك، وأن تتيقن وتكون واثقا أنه ما يأتي دون تدبير يعطي حلاوة للمواقف، فإنك بنظرتك الثاقبة المتجهة نحو الحرية في إيجاد الشريك والحبيب المثالي الذي يوافق روحك هو ما يجعلك تؤمن بالصدفة.
  • وما إن ظهرت نجمتك التي تسعى وراءها حتى رآها الجميع متجهة نحوك أو أنك تمد لها يديك، فعندها إن شعرت بالحاجة للمشاركة بالرأي وأخذ الإستشارات فلابأس، إلا أنك ما إن وصلت نجمتك و وجدت مكانها في قلبك وتربعت عرش القلب وتملكته وكأنه مكانها حتى تأخذها وتطير بها في عالم انفرادي، منعزل، لا تريد أحدا أن يراها.
  • هنيئا لك إن وجدت صدفتك، فترقبها عزيزي الجدي فهي قادمة لا محالة.

برج الدلو والحب الحقيقي :

  • عزيزي مولود الدلو جار البحث المستمر عن حبيبك، ولو لم يكن لديك الثقة بإيجاده، فمتابعتك المتواصلة في محيطك وبين أصدقاءك قد يتحول مع مرور الزمن إلى ما يبدو لك أنه الأسرع والأفضل، فأنت متجه عزيزي الدلو نحو طرق أكثر تكتيكا وأكثر إثارة واستخدام تقنيات قد تؤدي بك أفي أغلب الأحيان إلى الفشل.
  • الحبيب المثالي الموافق لروحك لا يمكن أن تجده عزيزي الدلو عن طريق الشابكة واتصالات الإنترنت، فقد يكون الإنترنت وسيلة للتعارف، لكنه وسيلة ليس جادة وغير مجدية، فعندما تفكر الارتباط عليك أن تحس بوجود الطرف الآخر، وتدخل أعماقه وترى كل تصرفاته ليس فقط ما يريد أن يريك إياه، فالإنترنت تصنع و تسلية، قد ينجح البعض في ذلك، لكن لست أنت مولود الدلو، فتمهل باختيار الحبيب، وتفكر في الوسيلة.
  • قد تلتقي بشريك حياتك عبر الإنترنت وتحبه وتعشق روحه ، لكن علاقتك لن تكون جدية أبدا ، ولن توحي باستمرارية وارتباط، فالأمر مختلف عن شعورك الحسي والروحي بشريك قربك وفي مجتمعك. الأمر الذي يجعلك تلتزم به وبعادات مجتمعك.
  • لا تيأس. عزيزي الدلو فالحب قادم ولو بوسيلة أخرى، فما من أحد إلا و له توام روح ولو تأجل وصوله لكن بالنتيجة قادم إليك وبأي طريقة ، ولكن عليك أن تسعى لذلك بعدم إغفال علاقة.جدية في حياتك، فليس البحث عن شريك من أجل الحب فقط وقضاء الأوقات الممتعة بل هو ارتباط روحي بينكما يوصلكما للحياة الكريمة الناجحة.

برج الحوت والحب الحقيقي :

  • جديتك في تعاطيك مع الأمور، وخيالك الواسع الذي تعيش به والذي يأتي كما تحب وتشتهي، وحاجتك لإيجاد حبيب يقاسمك أحلامك وخيالاتك يجعل منك إنسانا مشعا بالحيوية والنشاط، مما يجعلك تلجأ إلى البحث عن حبيب.
  • قد تدرك أحيانا أن بعض الأصدقاء يصلحون أن يكونوا حبك الحقيقي ولو بعد وقت، فعليك بمتابعة الأمور، وأن توجه مشاعرك اتجاه الآخرين، فلعل وعسى أن يكون حبك داخل دائرة محيطك، عندها ستكون الكرة في ملعبك فلا تتردد إن أحسست أن حبيبك قريب، وبادر بطرح مشاعرك نحوه وخذه إلى عالم الخيال الواسع الجميل الذي ستجد فيه جمال المشاعر وأحلى الأحاسيس.
  • الأمر الذي يدعوك إلى توخي الحذر في اتخاذ حبيب لك، فليس كل صديق قريب يشبهك في بعض الصفات يصلح أن يكون.حبيبا، لأن حبيبك ذو مواصفات خاصة عليك أن تراها به وإلا فلن يحلق معك إلى السماء،.وسيبقى على الأرض يخلق المسافات بينكما، مما يجعلك تفشل في علاقتك معه، وخاصة أنك تسعى للجدية المطلقة معه.
  • قد يبدي لك الحبيب نوعا من الدلال، فلا يظهر لك محبته وشغفه بك، فعليك أن تدرك أن هذه المشاعر صادقة وتعزف على أوتار قلبك، فأنت محب لهذا الصنف من الأشخاص الذي يجعلك تتعلق به رغما عنك وبرضاك التام، فتسعى لأن. يكون من نصيبك، فهو الحبيب والوتين المنتظر القادم إليك والقريب منك، فهل ستنتظر أكثر أم ستبادر في البحث والانتباه لأي ظرف يخلق فرصة العمر؟
  • عزيزي الحوت أيها الطيب الصدوق ما أجمل أن تتحول الصداقة إلى حب حقيقي! فيكون لك الحبيب حامل أسرارك، وصديق روحك وتوأمك، فلا تستهين بهذا الأمر أبدا، إذ إنك ستجد الصديق حبيبا يوما.

83 أفكار بشأن “الفلك يساعدك في البحث عن الحب الحقيقي”

  1. ana ahbabto chakhsan katiran walakin hwa lm yakoun yohiboni bil3kse kana yahsiboni mitla okhotoh li ana oumouhe lm tonjibe banat hwlto ana ansah lm a9dirbil3kse 3idama ouhawil yaztade hobi ilayh ini ou 3ni katiran sa3idouni min fadlikom arjoukoum

  2. alhobe chayen jamil yatatalabe an yakouna al habib an yakouna saboura 3la habibatihi wa yatafahamoha aktariyan fi as3abi dourouf wakouno al amrou kholo9an hasana minka a nta na3am minka ida kante tohiboka sata3oud kon wati9a min hada ya akhiy l 3aziz fi l islam

  3. almohim ana almochkil adyali am3a alhob haw kan man taraf wahad ya3ani rir ana ali kanat kan7abha ahya kanat rir katawhamani balhob almoda atwila bazaf adba atfra9na walakin almochkil ma9darach nansaha jarabat bazaf adyala atro9 walakin abla fayada

  4. ANA 3amari mahabit min 9abal zaya dilawaati ana ta3araf 3ala chab 3al nit wahabiti bijonona wa wa3adani bizawaj wa ana basatanah wa rahi bahibo mot wa khayafa la mayagich wol ma ija ana hamot awa anatirara

  5. ana ra2ie n e7na momkn nsta5dm el abrag fi n e7na n3rf sefat w el 7agat el 7elwa w el 7agat el we7sha el f el tarf el tane w n3rf nt29lm m3aha ……..3alshan btkon fi 7agat kteeer sa7………..lakn maynf3sh n7add maser gawaz w ertbat b 7agat zay di

  6. السلام عليكم انا بسراحه موش لاقي الحب القيق بجد موش لاقي حبيب يفهمني بجد لي سنين اعرف بنات لاكن مافيش حب حقيق كله مبني علي مصالح ومنافع لكن اخلاص و وفاء للاسف لاااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااايوجد وهذا الواقع

  7. ادى احببت شىيئا بقوى فطلق صراح فئن عاد لك فهوى لك وئن لم يعد فئنه لم يكن لك من البداية

  8. الابراج لاتستطيع الجمع بين اثنين و نصيحة الحب حفرة تقع فيها القلوب العمياء والمبصرة على السواد

  9. اريد حلا لمشكلتى

    انا متقدملى عريس ابن خلتى بس بيحبنى جدا انا مبحبهوش ولا اي احساس منحيتو خالص لما كلمونى قلت لا هو بعديها اتصل بيه وقلى له عوزانة اخوات هو اول مر اتقدملى فية اترفض من بابا انا كنت موافقة وبعديه خضب وساب وبعديه رجعلى بس انا احساسى راح من نحيتو ومش عيزاة خالص

    1. اكيد دا مستحيل يكون حب يا بنتي بس لو هو شريكي وانتي حاليا مش بتحبي حد تاني اقبليه دي نصحتي ليكي يمكن لو مقبلتهوش تحبي بعد كده واهلك ممكن لا يقبلوه لاي سبب من الاسباب ساعتها هتكرهي الدينا

  10. انا بدي اسمع نصيحة منكم حبيبي خطب بس لصراحة الا حد هسة بحبو وبشوفة بس ليش بحبو مش عارف ليش بشوفة ما بعرف مش عارف ائيمو من بالي مع انو هو حكالي انو خطب بعد حيب 4 سنوات دخيل الله شو اعمل شو اعمل شو اعمل

  11. دايما اول قصة حب للانسان لا تنجح انا بنسبالي ما حبتش ولا عيزه احب ولا انجرح كده زى الفل اه عيشة والسلام واتعب نفسي ليه انا عجبني كده بلا حب بلا عشق

  12. انا لم احب بل عشقت فتاة حتى الجنون ولكن لم تعبر لي عن حبها لي ولو بالكذب لذا فكرت وقلت لن احب مجددا حت يرزقني الله ببنت الحلال ان شاء الله

  13. مساء النور.كيف حالكم؟ ان شاء اللله بخير
    يا جماعة انا برج العقرب.قرات لمكتوب هو عجبني.لكني امراة وهدا الكلام لا نطبق علي مستحيل اصارح حد بمشاعري .هدا ليس من عاداتنا.المفروض الرجل هو لي يبادر.وهدا انا الي افضله

  14. انا بالنسبة لي الحب اكثر شئ هو بس الم قليل جدا ترى ان الجهتين يحب بعضهم من غير اي طمع ربما الزوج يكون يحب زوجته بس هي تعيش معه بس عشان هو يوفر لها حاجيتها بس لما تلاقي حبها تترك كل شئ وتجري وراء هواجسها يا رب احفظنا من الخداع والهم من ازواجنا وادم المحبة بيننا

    1. انا معك كل واحد بحب بنجرح بس متل ما انا انجرحت ما حد انجرح متلي انا بكفي بعد حب 4 سنوات حبيبي في كل سهولة حكالي انو خطب وانا بصراحة الا حد ها الحظة بحبو وبشوفة بس بصراحة مش عارفة شو اعمل وليش بشوفة

  15. اناالحمد للة برغم انى وسيم ومتدين والحمد للة لااجد فتاة احلامى ومش عارف مافيش حد خلاص كويس

    1. امين الحمدالله انا محبتش لغاية دلوقتى علشان اجرح ولة اجرح وربنا يسترها معانه

  16. اميرة الاحزان

    الغيرة سبب المشاكل كيف يمكنني التخلص منها والغيرة من الطرفين

      1. انا مش فاهمة ىعنى انت كاتب رقمك علشان البنات تتصل انا بكره اوى النوع داه من الولاد ( البجح)

    1. نصيحة مني انسي اي اشي اسمو حب لا انو الا بحب عنجد بدق الباب قبل الشباك يا عزيزتي

  17. الكلام دة بجد حقيقى انا بحب زميلى بس بحبة اوى ربنا يخلى ليا ونكمل قصة حبنا

  18. اني اكوواحد يحبني بس هو اصغر منعندي ما اعرف شسوي هو اصغر وحسبالة اني احب اخو هو فاهم الشغلة كلها خطا ممكن تنطوني حل حبابين

    1. يااااااااااااااااااااااااااااااااعلللللللللللللللللللللللي الشباب خلاص اتجننو

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.