اكثر الابراج حباً للطعام – برجك يكشف عن وزنك ومدى جاذبية الطعام لك

اكثر الابراج حباً للطعام

لكل برج صفاته وميزاته، واليوم سوف نطلعكم على صفات كل برج عند تناول الطعام ومن هو أكثر الابراج حباً للطعام وأكثر الابراج شراهة وفجعاً، وعن الفرق بين البرج والآخر بالنسبة للأوزان، ومدى الجاذبية لتناول الطعام.

مواليد برج الأسد هم اكثر الابراج حباً للطعام ويحبون تناول الأغذية الغنية بالفيتامينات كما يحبون جدا حضور الولائم و العزومات، لذا نجد ان نسبة الدسم عالية نسبياً في جسدهم.

اما مواليد برج الحوت من أكثر الابراج شراهةً، فتنتابهم حالات الشراهة و الاسراف في الطعام في حالات الحزن او الفرح، لذا نجدهم ناصحين أو متوسطي السمنة.

اما برج القوس فيحبون الأكل الليلي، وأصحاب هذا البرج يمليون إلى بلع الطعام بسرعة دون تأنى في مضغه.

اما مواليد برج العقرب من أكثر الابراج حباً للحلويات والكنافة والمدلوقة .. فأصحاب هذا البرج يدمنون الطعام خاصة ما كان به قطر و يكثرون من الأكل ليلاً.

اما مواليد برج الثور : فهم شرهون في تناول كل أنواع الطعام وهم اكثر الأبراج تناولاً للطعام حيث يأكلون كميات كبيرة في كل وجبة!.

ويتميز مواليد برج السرطان : بأنهم من هواة الانقضاض على الثلاجة و نقطة الضعف لديهم هى حبهم للأطعمة التى تذوب فى الفم كالجبن و القشدة والشوكولاتة .

اما الجوزاء  فأصحابه يحبون التنويع في الأطعمة لكنهم لا يكثرون من تناولها.

أصحاب برج الدلو فلا يحبون التفنن فى تناول الأطعمة لكنهم يتناولون وجبتين او ثلاثة يومياً تتسم بالدسامة ، ويحبون “النقاريش” و”التسالي” في أوقات السهرة.

اما برج الحمل فهو أكثر برج يحب الطعام الجاهز )(فاست فود) ويفضلون تناول الوجبات السريعة خاصة اللحوم و ننصحهم بمحاولة الجلوس أثناء الطعام و الإقلال من الوقوف

مواليد برج الميزان: ليس لديهم مبدأ ثابت في الطعام، ويتناولون طعامهم بشكل عشوائي ويمليون إلى السمنة.

أقرأ ايضاً  ماذا تحب المرأة السرطان بالرجل ومع من تتفق ؟

مواليد برج العذراء: يجيدون اختيار طعامهم و يفضلون الأطعمة الطبيعية مثل الفواكه و الخضراوات عن الأطعمة الصناعية.

مواليد برج الجدي أكثر الابراج انتقائية في الطعام، بحيث يفضل النوعية عن الكمية، هم ناس عقلانيون و عادات تناول الطعام لديهم تقليدية و لذلك تتسم أوزانهم بالاستقرار.

2 فكرتين بشأن “اكثر الابراج حباً للطعام – برجك يكشف عن وزنك ومدى جاذبية الطعام لك”

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *