امتلكي قلب شريكك بهذه الطرق الناجحة

arabhaz_03_طرق الحب 2016

كثيرات هنّ النساء اللواتي يعتقدن أن التعامل مع الرجل في المسائل العاطفيّة أمراً صعباً، لكن في الواقع، هذا أمر غير صحيح. فللرجل بعض المفاتيح التي يسهل امتلاكها والسيطرة على مشاعره وعاطفته.

و سوف نطلعك سيدتي على أهم المفاتيح لامتلاك قلب الشريك، والتي يمكنك من خلالها الاستمتاع بعلاقة عاطفيَّة ورومانسيَّة رائعة.

1- الطاعة:

ليس غريبا على الرجل أن تكون الطاعة مفتاح قلبه ، إذا أطاعت المرأة زوجها أحبها، فالرجل الشرقي يحب المرأة التي تشعره بأنه سيد البيت ، أما كثرة الجدال والصراع على السلطة في البيت فتنقص الكثير من محبة الرجل لزوجته ، حتى أسلوب الجدال لا بد أن يكون مهذبا ، فالرجل لا يحب أن تحدثه المرأة بتحد أو غرور، بل بهدوء واحترام لمكانته في الأسرة.وغالبية الرجال يحيطون أنفسهم بهالة من القوة ربما ليكسب احترام من حوله وخشيتهم ، وربما ليهابه الآخرون لكن الرجل في النهاية في داخله طفل صغير، وكسب عواطفه ليس أمرا صعبا إنما فقط يتطلب الأمر من حواء قليل من الذكاء للوصول إلى قلبه.

2- الذكاء:

ينبهر الرجل الشرقي بالمرأة الذكيَّة ويعتبرها أماً رائعة لأولاده ويفضل البقاء إلى جانبها طوال الوقت نتيجة انبهاره بذكائها وثقافتها وهذا الأمر ناتج عن تطلع الرجل الشرقي إلى البقاء إلى جانب امرأة لا يشعر أنَّه أكثر عقلًا منها، كما أنَّه يظن أنَّ المرأة الذكيَّة ستمتعه بالمشاركة في أفكاره وتطلعاته.

3-قوة الشخصيَّة:

يمكن لقوة الشخصية الحفاظ على قلب الرجل لذلك فيحب الرجل الشرقي ملاحقة المرأة ذات الشخصيَّة القويَّة والجذابة.

4- العطف:

من الممكن أن تكوني قد سمعت من والدتك في يوم من الأيام ما معناه أنَّ الرجل ما هو إلا طفل كبير. هذه الجملة حقيقيَّة بنسبة كبيرة، ولهذا السبب كوني بالنسبة له أماً وزوجة، دلليه كأنَّه طفلك وامنحيه الحنان والعطف كلما رغب بذلك وحتى تتمكني من السيطرة على قلبه امنحيه قلباً يتدفق بالعطف والحنان.

5-  الاهتمام بالجمال:

الرجل يحبُّ أن يكون مع المرأة المهتمة بنفسها ومظهرها الخارجي والحفاظ على اللياقة البدنيَّة والاهتمام بنعومة ونظافة الجسم كي تبدين مثيرة أكثر وهذا لا ينفي اهتمامه بجوهر المرأة وعقلها إلا أنَّ هذا الاهتمام يزيد في حالة عناية المرأة بشكلها ومظهرها وارتدائها لملابس تبرز جمال الجسد.

6- التواصل:

التحدث والتواصل مع زوجك بصراحة والاستماع لما يقوله ويريده كل طرف للآخر.. مثلا اسأليه عن ما يفضله أو يشعره بالارتياح خلال العلاقة الحميمة بدلا من أن تقولي له ما هو الشيء الذي تكرهيه لأن ذلك يمكن أن يؤثر بطريقة سلبيَّة.

7- التقدير والشكر:

امنحيه كلمات بسيطة من التقدير والشكر التي تصنع العجائب وتشعر كلا الطرفين بمكانته لدى الآخر أو قدمي له هديَّة بسيطة في اليوم الذي سيتم فيه اللقاء الحميمي أو تجهيز عشاء رومانسي على ضوء الشموع.

8- الخيال والإبداع:

شاركيه خيالاتك فالخيال أمر مهم جداً لعلاقة زوجيَّة قويَّة ومرضية، لأنَّ العقل هو المتحكم في الرغبة والاشباع والسعادة. وابدعي في طرح أفكار كتقضية اجازة نهاية الأسبوع وحدكما والإبداع أيضاً في اختيار أماكن مختلفة للعلاقة الحميمة حتى لا تقع العلاقة في فخ الروتين والملل.

9- انتهاز الفرص:

انتهزي أي فرصة عابرة أثناء انشغالكما أو أثناء مشاهدة التلفزيون أو أثناء تناول الطعام بأن تظهري كل مشاعرك المتدفقة له من خلال نظرة عينيك أو كلمة حانية تخرج منك بكل أنوثة، وتجعله يشعر بأنَّ هذا الحبَّ الذي مرَّت عليه سنوات قد بعث من جديد ويعود مرَّة أخرى ليكون له طعم لا مثيل له.

10- الطعام الشهي:

أما إن كان زوجك من هواة الطعام، فعليكي أن تبدعي في كل مرة يجلس فيها على مائدتك، و قالوا إن أقرب طريق لقلب الرجل معدته، فعليكي أن تبذلي كل جهدك لتكوني في المقدمة بالنسبة له، وأعدّي طعامه من قلبك ، لأنّ الحب يظهر في طبقك الذي تقدميه

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.