من هي أنثى العذراء؟ وما صفاتها وميزاتها وكيف اتعامل معها؟

المرأة العذراء

النساء نجوم رائعات البريق والجمال، تشع إحداهن أكثر من الأخرى، وتلفت الأنظار، فيأتي من يرسمها ليعتني بها ويدللها كجوهرته الرائعة، فتصبح ملك احلامه، وعلم الفلك يدرس صفات تلك النجوم التي هي نساء على الأرض نجوم في عالم الحب والزواج، فيبين الفروقات الواضحة ما بين معشر الفتيات والنساء إجمالا، فلكل امرأة وفتاة من كل الأبراج طباعها وعلاقتها الخاصة مع الحب والشريك، وهنا دراستنا عبر موقعنا /أرب حظ/ الموقع المفضل لدى الكثيرين، وعبر مقالة خاصة ستكون حول الفتاة العذراء والحب والشريك ونبدأ بالصفات التي تميز الفتاة العذراء:

  1. تتميز الفتاة من برج العذراء بأنوثتها وأناقتها، والنعومة التي ليس لها مثيل، و الأناقة بالشكل الغير طبيعي والساحر، إنها فتاة حالمة، وتتميز في أنوثتها بكل الإعتزاز بالنفس والثقة، ترى فيها جمالا وسحرا لا مثيل له في عيونها البراقة اللماحة، والتي تعكس صورة العاطفة الحقيقية داخلها.
  2. هي صافية ونقية، وتتميز في وجهها المرآة الذي يعكس صورة جمال روحها وذكاء ونقاء روحها، إنها محبوبة للجميع من حولها وكل من يعرفها يدللها لأنها تستخق الدلال بأنوثتها وحركاته الجذابة،  هي طفلة في تصرفاتها وشعورها بالبراءة وطهارة عقلها وقلبها، تكون متحمسة عادة في كل ما تريد صنعه وتحقيقه، فهي متفائلة دائما بما هو خير لها ولمن حولها.
  3. تثابر الفتاة العذراء كثيرا في حياتها، وتعمل جاهدة للوصول لأعلى المراتب لتلبية احتياجاتها، وإن وصلت لقيت منها كرما لا متناهي، فهي سخية وكريمة لمن تظن أنه يستحق وتلبي من يطلب منها أي أمر، فلديها شهامة الرجال، وتخلق الظروف المطلوبة لتقديم المساعدة والعون لمن يحتاجها.
  4. هي إنسانية لأبعد الدرجات، ولا تحتمل أن تجرح أحدا، فهي تعمل دائما لغرس المحبة والود واللطافة مع الآخرين بأسلوبها الأنيق المميز ذو الرقة والدلال، فتتعامل مع الآخرين بكل انسانية بإخلاص وتفاني.
  5. هي تحب عملها جدا، وتخلص به وتتفانى بالعمل، وتسعى لأن يكون عملها تاما.

سلبيات وعيوب المرأة العذراء

قد تحمل الفتاة العذراء بعضا من التصرفات والصفات السلبية بالإضافة لإيجابياتها لتكتمل شخصيتها كإنسان،  ومن هذه السلبيات نبين لكم:

  1. اولا :
    هي تخاف كثيرا، ودائما تعيش التوتر والقلق، ودائما خائفة من أي أمر ومن أي إنجاز، وهذا ما يجعلها متجددة وقلقة دائما.
  2. ثانياً :
    تكره الوقاحة والجرأة والكذب، فقد تكون في مجتمع لا تتقبل نفاقهذا، فتترك المجلس، وهذا ما يجعل من امرها محطا للأنظار، فهي لا تستطيع المسايرة والتحمل.
  3. ثالثاً :
    إن الفتاة العذراء معروفة بالشقاوة رغم ما يظهر عليها من هدوء، فهي في داخلها ثورة الحركة والطفولة والشغب.
  4. رابعاً :
    الفتاة العذراء رغم مظهرها اللامبالاي بالعاطفة، وهدوءها إلا أنها عاطفية في الصميم بالشكل الذي يجعلك تستغرب التناقض في شخصيتها،  وهي إن كانت عاطفية جدا، إلا أنها واقعية أكثر من اللزوم.
  5. خامساً :
    تسعى لأن تعيش الواقع بكل مراحله، دون أن تخلط بينه وبين عواطفها.
  6. سادساً :
    الفتاة العذراء تحب المفاجآت والأزهار والأشياء المنسقة والهدايا الغريبة الألوان والانيقة.
  7. سابعاً :
    عاشقة الإستقلالية هي الفتاة العذراء، فهي قادرة على أن تقوم بأعمالها على أكمل وجه، وأن تعيش مستقرة في استقلالية تامة، وفي تنسيق وتنظيم، فهي أشبه بالأميرات اللواتي يستحقن أن تعيش كل منهن في قصر ملكي، وتكون هي ملكته، إنها تفرض شخصيتها بشكل مثالي، وتفرض قواعدها كما تشاء لأنها تتمتع بحمل المسؤولية، واستطاعتها على تحليل الأمور انطلاقا من واقعها وحياتها العملية،  ولكن رغم كل استقلاليتها، فإن الفتاة العذراء لا تستطيع العيش بمفردها، حتى وإن استطاعت أن تفعل كل شيئ بمفردها، إلا انها تحتاج للآخرين، فكل إنسان على وجه الأرض يحتاج للآخرين ممن حوله حتى لو شعر بالكمال.
  8. ثامناً :
    الفتاة العذراء بحاجة لمن يدعمها نفسيا ومعنويا حتى وإن استطاعت أن تحمل المسؤولية بمفردها، وبحاجة لمشاركة الأشخاص والأصدقاء لتستطيع اتخاذ قراراتها بالشكل السليم والصحيح، وأسلوبها الأنيق.
  9. تاسعاً :
     رغم عدم قدرتها على تقديم الدعم النفسي للآخرين، لأن مشاعرها غامضة ولا تبوح بها، ولا تستطيع أن تتناغم معها إلا حسب الواقع الذي تعيشه.
  10. عاشراً :
    من خصائص المرأة العذراء أنها قليلة الكلام ولا تحب الثرثرة رغم تفصيلاتها الدقيقة، فقد يكون كلامها ليس بالكثير، ولكن شرحها وافي ودقيق ومفصل.
  11. أحد عشر:
    مثابرة ومخلصة بكل ما تفعله، لأنها تسعى للكمال المطلق، وتحب أن تفعل الأشياء بانتظام وإتقان وإخلاص.
  12. اثنا عشر:
    هي فتاة في بيتها كالأميرة، تتصرف وكأنها المدللة والأمرة الناهية و صاحبة القرار.
  13. ثلاثة عشر:
    أسلوبها الأنيق والمهذهب، يجعل منها حساسة في التعامل مع الآخرين، فلا تشتم الشخص إن انزعجت منه، ولا تلقي عليه ألفاظا لا تليق بها وبمكانتها وبه أيضا.
  14. أربعة عشر:
    التضحية أساس حياتها في حب الآخرين والمحيطن، فإن أحبت أخلصت وضحت وتفانت، وهي فقد تساير وتتخلى عن الكثير من الأمور، وتنسى أنها أميرة قصرها إذا لزم الأمر، فتعمل بجد ونشاط لإسعاد أهل بيتها.
  15. خمسة عشر:
    صداقة الفتاة العذراء للآخرين هي صداقة صادقة، إذ تعمل على الإطمئنان عن صديقاتها وتقديم المساعدة في وقت الحاجة لها، وتختفي في الأوقات الأخرى.
  16. ستة عشر:
     قد يطرق الحب باب الفتاة العذراء، وقد تحب وتعشق، ولكنها بعد أن تكون قد خربت الكثير من الأمور الجميلة في الحب، فهي لا تشعر بالحب إلا بعد صراع مع نفسها يخرب أشياء جميلة في الحب وفريدة، فيكون قد فات الأوان.
  17. سبعة عشر:
    لا تريد الفتاة العذراء الرجل أو الآخرين لأنها تحتاج إليهم، أو لأنها غير قادرة على الحياة وحمل المسؤوليات، وإنما تريد الأشخاص لتستمر حياتها بالكامل.
  18. ثمانية عشر:
    تتمتع بحمل المسؤوليات المتعددة وقدرتها على الصبر والتحمل، كما وأنها قد تتخلى عن كونها باربي البيت، فتسعد في حمل أثقال المنزل من أعباء وما شابه.
  19. تسعة عشر:
    ناقدة كثيرا في جميع الحالات التي تحتاج لنقد، وتخرج الأخطاء من مكانها، وتدعو لإصلاحها.
  20. عشرون:
    قد تغضب المحيطين بالحديث عن أخطائهم لأنها تتكلم عن تلك الأخطاء على أنها عيوبا  فيهم.
  21. أحد وعشرون:
    عند قيامها بأي اختيار، فهي تحلل وتفضل لتصل إلى ما تريد في نتائجها، وتعمل على وضع الأسباب قبل البدء بأي تفصيل.
  22. اثنان وعشرون:
    صامتة هي وهادئة، وتسكن في كل الأحوال،  فلا تتكلم إلا نادرا، وذلك لأن التفكير يكون قد أنهك عقلها المتعب، فتختزن في داخلها أكثر من أن تبوح.
  23. ثلاثة وعشرون:
    الفتاة العذراء لا تتخلى يوما عن صديقاتها حتى الموت، فهي تتعهد مقولة إلى ما لا نهاية.
  24. أربعة وعشرون:
    يكون ميول الفتاة العذراء نحو الفقراء البسطاء،الذين لا يتصنعون، فهي تبتعد عن التكلف والتصنع والتباهي بالأموال والمعارف.
  25. خمسة وعشرون:
    تحب اقتناء الأشياء بمفردها، وتعشق ملكيتها، وتدافع عن كل أغراضها، فلا تسمح لأحد بالعبث في أشيائها الخاصة.
  26. ستة وعشرون:
    فضولية جدا هي الفتاة العذراء، فلا تستطيع إلا أن ترد على مكالمات الآخرين واستلام واستفساراتهم، فهي لا تحتمل أن تجعل الأمور عالقة.
  27. سبعة وعشرون:
    هي من الفتيات اللواتي لا يؤثر عليهن حب الأشياء، فهي لا تعتاد الأمور وان أحبتها ، ومن هنا يمكنك معرفة برج العذراء بالتفصيل
  28. ثمانية و عشرون:
    قد يأخذ التفكير الكثير من وقتها، فهي تستغرق في التفكير والتحليل أوقاتا كبيرة،  فقد لا تنام الليل من شدة التفكير.
  29. تسعة وعشرون:
    تسعى دائما الفتاة العذراء للإختيار الصحيح،  فهي لا تريد الإرتباط باختيار خاطئ، ورجل لا يناسبها.
أقرأ ايضاً  توافق المرأة العذراء - نصائح في الحب والغرام للمرأة العذراء
المرأة العذراء والحب

المرأة العذراء والحب :

  • الفتاة العذراء في الحب هي امرأة هادئة ومتحفظة في مظهرها الخارجي، ساكنة وباردة، لا تستطيع أن تخرج عواطفها بالشكل الذي بيوحي بأنها عاشقة، وذلك لأنها واقعية جدا، إلا أن ذلك لا يلغي أنوثتها، ونعومتها، ورقة مشاعرها، ولكن ما يميزها عن غيرها أنها عاشقة دون مبالغة،  وتعمل على أن تكون.متوازنة ما بين الحق والعاطفة من جهة،والواقع من جهة أخرى.
  • تتميز الفتاة العذراء بإخلاصها الشديد في الحب، وخاصة إذا ارتبطت بالشخص الذي يشبهها، مما يجعلها تقدسه، لأنها تحب صفاتها أن تكون مع شريك حياتها.
  •  تميل العذراء من الأبراج للحوت الملتزم، فهو يستطيع أن يحل مشاكله بنفس الطريقة التي تحلها هي، ويعتمد الرتابة والتنظيم للوصول إلى حلول لمشاكله، وتبتعد عن القوس، فهو يكره الإلتزام والفوضى، وهذا هو السم القاتل للفتاة العذراء النظيفة والمرتبة .

المرأة العذراء والزواج

وأخيرا علينا أن نقدم لكي نصائح عزيزتي الفتاة العذراء عند ارتباطك بالشريك :

  1. أولا:
    انتي واقعية جدا، وهذا من صفات شخصيتك وتعملين المستحيل لإرضاء زوجك المستقبلي، فأحسني الاختيار ليكون زوجك مقدرا لهذا الأمر.
  2. ثانيا:
    انتي لا تعلمين عن حبك لأحد، لأنك غامضة، وغير واضحة المشاعر حتى تتأكدين من واقع ستعيشينه، ومن هنا يمكنك معرفة توافق برج العذراء مع باقي الابراج في الحب والزواج.
  3. ثالثاً :
    تنتقد الآخرين إذا لم يحقق ما ترغب به، أو ما تراه صحيحا، فتوجه لهم الإنتقاد، وكأنه عيبا بالآخر، وهذا ما يجعل الآخر ينفر قليلا إذا ما تعود عليها.
  4. رابعاً :
    قد تعكس علاقتها السيئة مع زوجها طبعا عصبيا مع أولادها، رغم أنها مهتمة بكل تفاصيل حياتهم، وأقرب إليهم.

2 فكرتين بشأن “من هي أنثى العذراء؟ وما صفاتها وميزاتها وكيف اتعامل معها؟”

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *